أنواع الشخصيات وكيفية التعامل معها؟؟

آخر تحديث : الأحد 21 مايو 2017 - 8:06 مساءً

محتويات

1 أنواع الشخصيات وكيفية التعامل معها

1.1 الشخصية النرجسية

1.2 الشخصية المنطوية

1.3 الشخصية العصبية

1.4 الشخصية المترددة

أنواع الشخصيات وكيفية التعامل معها

خلق الله عزوجل البشر وجعل بينهم فروقاً واختلافات في جميع الخصائص لكل منهم، إذ إنّ لكلّ فرد خصائص معيّنة تميّزه عن غيره وتجعل منه فرداً مختلفاً، ومن ضمن هذه الأمور هي شخصيّة الفرد، فالشخصية هي عبارة عن الأطر العامّة التي تشتمل على كل خصائص الإنسان في صورة ديناميكية، وبالرغم من وجود تشابه في الخصائص العامة لأنواع الشخصيات بين البشر إلا أنّ لكلّ فرد أوجه معيّنة تميّزه عن غيره من الأفراد في المجتمع فشخصية الإنسان كبصمته، هي التي تجعل منه فرداً مختلفاً ومتميّزاً، ولشخصيّات البشر أنواع كثيرة سنتعرّف عليها وعلى كيفية التعامل معها من خلال هذا المقال.

1/ الشخصية النرجسية

تعتبر من أكثر أنواع الشخصيات استفزازاً كونها تهتم بشكل كبير ومفرط بالذات، والأشخاص ذوي الشخصية النرجسية من أكثر الأشخاص تقديراً لذاتهم.

 كيفية التعامل مع النرجسيّ

يجب تجاهلها وعدم الخضوع لمتطلّباتها الكثيرة والتي تزيد فيها من حبها لذاتها. يجب إعطاء هذه الشخصية دروساً لتتعلم إعطاء الآخرين بقدر ما يتم أخذه منهم، بحيث أنّها لا تقدر قيمة العطاء إلا إذا تمّ حرمانها من الأخذ، فعندها ستصبح مجبرةً على العطاء حتّى تستطيع الاستمتاع بالأخذ في ما بعد.

1.1 الشخصية المنطوية

هي من أكثر الشخصيات التي تفضل الانعزال عن الآخرين وعدم الاختلاط بهم، كما أنّها شخصية باردة المشاعر والانفعالات.

كيفية التعامل مع المنطويّ

يجب جعل هذه الشخصية تختلط وتنصهر في المجتمع.

إقناعها بالاختلاط بالآخرين بحكمة ومرونة ودون الإلحاح عليها؛ لأنّ ذلك سيسبّب لها عقدة نفسيّة.

السير معها خطوةً بخطوة حتى تكتسب مهارات جديدة من شأنها أن تخرجها من عالمها.

العمل على توضيح الإيجابيّات الموجودة لدى هذه الشخصية ودعم العوامل المؤديّة إلى نجاحها.

جعلها تنخرط في الوظائف والأعمال الملائمة لها لاستغلال جهودها.

1.3 الشخصية العصبية

هي شخصية سريعة الانفعال، ويمكن استفزازها بكلّ سهولة، فهي سريعة الغضب، ودائماً ما يكون الشخص العصبيّ ذا صوت عالٍ.

كيفية التعامل مع العصبيّ في حال ظهرت بوادر الإنفعال لدى هذه الشخصية يجب تأجيل المناقشة معها لوقت آخر دون الرضوخ إلى متطلباتها من أجل تفادي إنفعالها. مناقشة الأشخاص العصبيين بالوسيلة التي يفضلونها مع الإبتعاد عن سياسة الأمر الواقع أثناء النقاش معهم.

عدم الانفعال مع إنفعالات الشخص العصبي لأن ذلك سيزيد الأمر سوءاً. عند مناقشة الأشخاص العصبيين لا بد من اختيار الوقت المناسب لذلك.

1.4 الشخصية المترددة

هي من أكثر الشخصيات التي تفتقر إلى الثقة بالنفس بالإضافة إلى خجلها وقلقها الزائد عن الحدّ. كيفية التعامل مع المتردد لا بد من مساعدتها لزرع الثقة بالنفس فيها. الوقوف إلى جانبها والتخفيف من القلق والخجل بأسلوب حكيم.

بيان مدى سلبيّة تأخير القرارت في حياتها، ومساعدتها لأخذ القرارت المناسبة.

تزويدها دائماً بكلّ ما تحتاجه من معلومات.

تعريف هذه الشخصيّة بأضرار التردّد على الشخص نفسه وعلى علاقته بالآخرين.

من الضروريّ جعل هذه الشخصية تدرك بأنّها لن تنال احترام الآخرين إلا بثباتها وقدرتها على اتّخاذ القرارت في الوقت المناسب.

2017-05-21 2017-05-21
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

هيئة التحرير
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE
error: Alert: CoAlert:موضوع محمي لا يمكن نسخه شكرا لتفهمكم !!ntent is protected !!
error: حقوق المادة محفوظة ممنوع النقل