أهم ما جاء في تقرير الأمين العام للأمم المتحدة حول الوضع في الصحراء .. ودر الرماد في اعين الجزائر!!

2017-04-11T16:54:44+01:00
2017-04-11T17:04:39+01:00
مقالات الكتاب
هيئة التحرير11 أبريل 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
أهم ما جاء في تقرير الأمين العام للأمم المتحدة حول الوضع في الصحراء .. ودر الرماد في اعين الجزائر!!
رابط مختصر
أهم ما جاء في تقرير الأمين العام للأمم المتحدة حول الوضع في الصحراء .. ودر الرماد في اعين الجزائر!!
شاركنا على:

هشام رجى:  متابعة

أرسل الأمين العام للأمم المتحدة،البرتغالي أنطونيو غوتيريس، تقريره إلى مجلس الأمن حول ملف الصحراء، مطالبا بـ”ضرورة الوصول إلى حل سلمي سياسي للنزاع أكثر من أيّ وقت مضى بسبب توثر الكبير في المناطق العازلة و كذلك الوضع الإنساني التراجيدي لسكان المخيمات والمخاوف من استغلال الجماعات المتطرّفة للنزاع وما يتبع ذلك من خطر على الأمن والاستقرار في المنطقة”.

 وفي ما يلي أبرز ما جاء في التقرير :

 ترحيب الامين العام باستجابة المغرب لمطلبه بالانسحاب من المنطقة

– تعبير الامين العام عن خيبة أمله لعدم انسحاب البوليساريو امتثالا لطلبه عندما التقى زعيم الانفصاليين و دعوة مجلس الامن للضغط على البوليساريو للانسحاب الفوري و اللامشروط (وهي لهجة قوية)

– تاكيد الامين العام في تقريره ان البوليساريو انتهكت اتفاقية اطلاق النار 8 مرات حسب ملاحظات المينورسو

– اشارة التقرير الى علاقات مخيمات تندوف بالدولة الاسلامية التي هددت بتنفيذ هجومات على المينورسو و المغرب (واستثنت البوليساريو و الجزائر)

– اشار التقرير الى الانتخابات البرلمانية لانتخاب نواب الامة عن منطقة الصحراء و التاكيد انها مرت بدون حوادث

– تاكيد التقرير بوضوح على مسؤولية الجزائر في هذا النزاع

– التقرير يقول بانه ينتظر دائما احصاء ساكنة الخمس مخيمات في تندوف

– تحدث التقرير على اتفاق على طبيعة وشكل من أشكال ممارسة تقرير المصير ولم يذكر الاستفتاء و هذا يفتح الباب على مقترح الحكم الذاتي المعترف انه شكل من اشكال تقرير المصير.

لم يتطرق التقرير الى مسالة ادراج مسالة حقوق الانسان ضمن مهمة المينورسو كما في التقارير السابقة .

شاركنا على:

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: ممنوع النقل