الاتحاد الافريقي ليس اداة الجزائر للضغط على المغرب

آخر تحديث : الجمعة 24 مارس 2017 - 6:05 مساءً

مصدر موثوق

ذكرت وكالة الأنباء الجزائرية، إن “اللجنة” المعنية بتقدم مسار السلام في الصحراء، دعت في تقريرها الذي عرضته خلال اجتماع مجلس السلم والأمن للاتحاد الإفريقي الاخير إلى وضع حد لحالة الانسداد التي تعرفها المفاوضات بين جبهة البوليساريو والمغرب”.

وأكد رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي موسى فقي محمد، بمناسبة انعقاد اجتماع مجلس السلم والأمن الاثنين الماضي بأديس أبابا الإثيوبية أنه “في ظل الظروف الراهنة من الضروري تغيير حالة الانسداد التي تعرفها المفاوضات الحالية من أجل إرساء مفاوضات جادة دون شروط مسبقة وبنية حسنة للتوصل إلى حل عادل ومستدام للنزاع بالصحراء المغربية”.

وتحاول الجزائر الضغط على الاتحاد الإفريقي بكل ما بوسعها، من خلال مجلس الأمن والسلم الإفريقي، لإدانة المغرب والاعتراف بمسؤوليته في تعطيل المفاوضات حول الصحراء، بعدما فشلت في منع انضمامه للمنظمة القارية، والعودة إلى مكانته الإفريقية الطبيعية. وأصدرت اللجنة التي تضم دولا معادية للمغرب في إفريقيا، تقريرا يدفع نحو الضغط على المغرب من أجل العودة إلى المفاوضات، واتهامه بعرقلتها، علما أن الاستفزازات الانفصالية في الصحراء هي التي كانت سببا في توقفها.

2017-03-24 2017-03-24
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

saad64
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE
error: حقوق المادة محفوظة ممنوع النقل