الرئيس الموريتاني لم يفعل قرار ملكي مغربي

24 ساعة
هيئة التحرير27 مارس 2017آخر تحديث : منذ سنتين
الرئيس الموريتاني لم يفعل قرار ملكي مغربي
رابط مختصر

لعل القرار الصادر عن القصر الملكي المغربي لازال ينتظر التفعيل من طرف محمد ولد عبد العزيز،  الرئيس الموريتاني والذي يوجد فوق مكتبه منذ شهر فبراير2017 دون أن يصدر فيه أمرا او تعليمات، حيث كان العاهل المغربي الملك محمد السادس قد أصدر، في 2 فبراير 2017،  أمرا ملكيا يقضي بتشكيل لجنة مغربية موريتانية  مشتركة للتأكد من مطابقة أوضاع الزوارق المذكورة لأوضاعها قبل الاحتجاز وتسليمها جميعا  إلي أصحابها.

وكشفت انباء متعددة أن القرار الملكي المغربي صدر تلبية لطلب تقدمت به السلطات الموريتانية  إلي نظيرتها المغربية شهر نونبر 2016 للإفراج عن 32 زورق صيد تقليدي صادرتها البحرية المغربية بحجة دخولها في عمق مياهها الإقليمية دون تراخيص.

وحسب ذات المصادر، فإن الطلب تقدمت به السلطات الجهوية في ولاية انواذيبو شمال موريتانيا حيث أشفعته بتقرير خاص، يبين الأثر الخطير الذي سببه مصادرة ذلك العدد الكبير من الزوارق علي عشرات العائلات الموريتانية الفقيرة خصوصا بمدينة انواذيبو، فضلا عن شلل جزء كبير من النشاط الاقتصادي أصاب ميناء الصيد التقليدي نتيجة فقدان حوالي نصف أسطوله العامل في مجال الصيد التقليدي !.

وأضاف ذات الموقع أن تعقيد الملف والتقرير الإنساني المرفق، ربما، كان وراء رفع القضية إلي القصر الملكي المغربي بالرباط ليعاد التحقيق مجددا ويكتشف أن عدد الزوارق الموريتانية المصادرة  هو 37 زورقا  أي أكثر من العدد الذي أبلغه الجانب الموريتاني بـ5  زوارق.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: حقوق المادة محفوظة ممنوع النقل