القدس: في أول أيام عيد الأضحى 1729 مستوطناً يقتحمون المسجد الأقصى …الإنتخابات واليمين المتطرف…

هيئة التحرير11 أغسطس 2019آخر تحديث : منذ شهرين
القدس: في أول أيام عيد الأضحى 1729 مستوطناً يقتحمون المسجد الأقصى …الإنتخابات واليمين المتطرف…
رابط مختصر
شارك على:
القدس: في أول أيام عيد الأضحى المبارك 1729 مستوطناً يقتحمون المسجد الأقصى …الإنتخابات الإسرائيلية وأصوات اليمين المتطرف…

القدس: اقتحم عشرات المستوطنين باحات المسجد الأقصى ، بعد ساعات من إعلان الشرطة الإسرائيلية أنَّها ستسمح لـ1729 يهودياً باقتحام المسجد الأقصى، في أول أيام عيد الأضحى المبارك، اليوم الأحد 11 أغسطس/آب 2019، عقب اشتباكات صباحية أسفرت عن إصابة أكثر من 60 من المصلين الفلسطينيين.

خلفية: اندلعت اشتباكات في المسجد الأقصى بين المصلين والشرطة الإسرائيلية، عقب صلاة عيد الأضحى المبارك، وأطلقت قوات الاحتلال قنابل الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي على الفلسطينيين، لفضِّ الاشتباكات مع المستوطنين.

تحليل: في ظلِّ هرولة الدول العربية للتطبيع مع إسرائيل، وعدم وجود رادع أو محاسبة لحكومة نتنياهو، تُصعّد تل أبيب من تهويدها للمدينة المقدسة، من خلال هدم بيوت المقدسيين، ومصادرتها، وتشجيع المستوطنين على اقتحام المسجد الأقصى بشكل غير مسبوق، والتضييق على دخول المسلمين للمسجد لتقسيمه زمانياً ومكانياً مع اليهود، ويأتي ذلك قبيل شهر من الانتخابات الإسرائيلية التي يراهن فيها نتنياهو على أصوات اليمين المتطرف.

شارك على:

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: ممنوع النقل