بعد كوبا .. جاء دور جنوب افريقيا "اتصالات سرية في دبي بين المغرب وجنوب إفريقيا لتطبيع العلاقات"

هيئة التحرير22 أبريل 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
بعد كوبا .. جاء دور جنوب افريقيا "اتصالات سرية في دبي بين المغرب وجنوب إفريقيا لتطبيع العلاقات"
رابط مختصر
شاركنا على:

نشرت عدة منابر اعلامية عديدة و استنادا الى مصادر متشابهة، أن حاكم دبي وبلده الإمارات، ساعدت في إطلاق اتصالات سرية لوقف التصعيد بين جنوب إفريقيا والمغرب، و”وقف أي عمليات تستهدف أمن البلدين”.
ويعاني الرئيس الجنوب إفريقي، جاكوب زوما، من مظاهرات تدعو إلى رحيله، لتراجع تحالفه مع إدارة ترامب، وتورط حكومته في شبهات فساد.
وأوضح المصدر، أن الإماراتيين استثمروا علاقتهم مع عائلة “غوبتا” المستثمرة على أراضيهم، والمعروفة بعلاقتها الوثيقة مع عائلة الرئيس زوما ومحيطه، وجرت اتصالات مع الضابط، جونسون نينجي، الذي كان في مهمة لهذه الغاية.
وناقشت الأطراف خفض التوتر في علاقات الرباط وجوهانسبورغ، ووقف استهداف الشخصيات، والمساعدة على عودة العلاقات إلى الخطوط الحمراء السابقة.
وقبل الطرف الجنوب إفريقي، الذي أنكر إرسال أي معدات عسكرية إلى البوليساريو في الفترة الأخيرة، أن تكون العلاقات الأمنية، جزءا من الحوار المباشر مع المملكة.

شاركنا على:

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: ممنوع النقل