دوري أبطال أوروبا: موناكو المهمة الصعبة في الإطاحة بيوفنتوس على ملعبه في إياب نصف النهائي؟ (شاهد)

آخر تحديث : الثلاثاء 9 مايو 2017 - 5:14 مساءً
النخبة : متابعة - القسم الرياضي

ملعب يوفنتوس جاهز لاحتضان المباراة بين “السيدة العجوز” وموناكو

سيسعى فريق موناكو متصدر الدوري الفرنسي إلى تجاوز تخلفه (2-صفر) في مباراة الذهاب عندما يواجه يوفنتوس مساء الثلاثاء في إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم بمدينة تورينو. فهل تسقط “السيدة العجوز” على أرضها وقد وضعت قدما في الدور النهائي الذي يجري في 3 حزيران/يونيو بعاصمة ويلز كرديف؟

 يحل فريق موناكو مساء اليوم الثلاثاء عند الساعة الثامنة و45 دقيقة (18.45 توقيت غرينتش) ضيفا على نادي يوفنتوس في إياب نصف النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، ومهمته واضحة وضوح الشمس: تسجيل أكثر من هدفين في مرمى “السيدة العجوز” والحفاظ على شباكه نظيفة من أجل ضمان تأشيرة التأهل إلى الدور النهائي.

وقد فاز لاعبو المدرب ماسيميليانو أليغري قبل أسبوع على ملعب “لويس الثاني” بنتيجة 2-صفر، من تسجيل غونزالو هغواين. فالسؤال كيف يمكن الإطاحة بفريق سيحظى بدعم نحو 41 ألف مشجع في جو مكهرب، ولم يخسر أي مباراة في حملته الأوروبية للموسم الجاري؟ ولم تسجل يوفنتوس أي خسارة على ملعبها منذ 22 شهرا، أي منذ آب/أغسطس 2015، فيما واصل الحارس العملاق والقائد الكهل جيانلويجي بوفون (399 عاما) في الحفاظ على شباكه نظيفة منذ 6233 دقيقة.

صحيح أن موناكو لديه خط هجوم من بين الأقوى في أوروبا بحيث أنه سجل منذ انطلاق موسمه في تموز/ يوليو الماضي أكثر من 100 هدف في مختلف المنافسات. وصحيح أنه لاعبيه بزعامة كليان مبابي (18 عاما) وبرناردو سيلفا (22 عاما) وتييموي باكايوكو (22 عاما) والبرازيلي فابينيو (23 عاما)، فضلا عن المخضرم الكولومبي رداميل فالكاو (31 عاما)، يتمتعون بقوة وفعالية أبهرت عشاق كرة القدم في أوروبا وغيرها. وأنهم على وشك الفوز بالدوري الفرنسي للمرة الأولى منذ العام 2000 وانتزاع اللقب من حامله في الأربعة مواسم الأخيرة، باريس سان جرمان.

وقال المدافع جبريل سيديبي الاثنين في مؤتمر صحفي إن المهمة “صعبة ولكنها ليست مستحيلة”، مذكرا بالفرص العديدة التي أهدرها فريقه في مباراة الذهاب وتلك التي تصدى لها بوفون. وأضاف إن موناكو سجل أهدافا كثيرة أمام مانشستر سيتي في ثمن النهائي (ستة أهداف ذهابا وإيابا) ثم أمام بوروسيا دورتموند في ربع النهائي (ستة أهداف)، “فهو أيضا قادر على تسجيل الأهداف على أرض يوفنتوس وإحراز التأهل”.

ومن جهته، قال المدرب ليوناردو جرديم إن فريقه بحاجة إلى تبني خطة هجومية أمام منافسه ولكنه في الوقت ذاته مطالب بتوخي الحذر “لأنك إذا جازفت أمام هذا الفريق فإنك تتلقى ثلاثة أهداف في وقت سريع”.

فالحقيقة أن الطموح والجرأة سيصطدمان مساء الثلاثاء في تورينو بجدار “البينكونيري” الأسود والأبيض وقلعة لم يسجل عليها هدفان في تاريخها الأوروبي سوى مرة واحدة في نحو ستين عاما، وحدث ذلك قبل أربعة أعوام عندما سقط زملاء المدافع القوي جيورجيو كيليني ذهابا وإيابا أمام بايرن ميونيخ بربع نهائي دوري الأبطال، وكان بايرن عامها فاز بالمسابقة أمام مواطنه دورتموند 1-صفر على ملعب ومبلي في لندن.

والحقيقة أن دفاع “السيدة العجوز” يتكون من ثلاثة رجال يتمتعون بالحنكة والخبرة أكثر من غيرهم، وهم كيليني وزميليه في المنتخب الإيطالي ليوناردو بونوتشي وأندريا بارزاغلي. ويتلقى هذا الثلاثي دعما مستمرا وكبيرا من الظهيرين البرازيليين الأيمن دانيل ألفيش والأيسر أليكس ساندرو. والحقيقة أن اختراق قلعة يوفنتوس يقتضي في نفس الوقت التصدي لهجمات الأرجنتينيين غونزالو هغواين وباولو ديبالا والكرواتي ماريو مانزوكيتش.

فهل سيتمكن فريق الإمارة الساحلية من تخطي يوفنتوس وبلوغ نهائي دوري أبطال أوروبا للمرة الثانية بعد 2004؟ وهل سينجح حيث فشلت برشلونة بنجومها ميسي وسواريز ونيمار في ربع النهائي (33-صفر في الذهاب ليوفنتوس و0-00 وفي الإياب)؟ كرة القدم ليست علما دقيقا، ولكنها في بعض الأحيان تقترب من ذلك. حظ سعيد لموناكو أمام يوفنتوس!

2017-05-09
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

هيئة التحرير
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE
error: Alert: CoAlert:موضوع محمي لا يمكن نسخه شكرا لتفهمكم !!ntent is protected !!