رسالة غريبة من صديق..الكلب و المواطَنَة..درس في الاخلاص ومعنى المواطنة وحب الوطن

آخر تحديث : الجمعة 21 أبريل 2017 - 8:48 مساءً
سعد ازوينة

رسالة من صديق :

كلاب مواطِنة …

كلب من الكلاب التي يستعملها الأمن الوطني في نقط التفتيش عند مداخل المدن، كان واقفا في حاجز أمني .. بالصدفة عبر نائب برلماني بسيارته الفخمة، وطبعا البرلماني عنده حصانة كغيره من البرلمانيين، لا يمكن تفتيشه، عناصر الامن عندما تعرفوا عليه سمحوا له بالمرور ….(مع التحية الواجبة)

رفعوا الحواجز، لكن الكلب كان له رأي آخر … كان متاكدا (بفضل تداريبه و عمله اليومي) أن سيارة النائب البرلماني تحمل مخدرات و بدأ بالنباح و حاول أن يهاجم السيارة …..

عناصر الأمن تأكدوا بأن السيارة تحمل مخدرات ولكنهم لا يستطيعون اعتراض طريق النائب و تفتيش سيارته خوفا من الحصانة التييتمتع بها، ولكن الكلب كان مصمما، ومع اصراره أفلت رجل الأمن السلسلة لينقض الكلب على السيارة و في هذه الأثناء تقدم عناصر الأمن من النائب و طلبوا منه السماح لهم بتفتيش السيارة، فعثروا بداخلها على كميات كبيرة من المخدرات

هذا الكلب لا يعرف ماذا يعني برلماني أو وزير و لا يعرف الحصانة

هذا الكلب تدرب على خدمة الوطن …

تدرب على الوفاء لأرضه التي يعيش عليها

الوفاء لصاحبه الذي يطعمه ويسقيه …

الوفاء لعمله المكلف به ….

الكلب لم يقسم على حماية الوطن و لا يعرف معنى الوطن أساسا هو فقط لاحظ الخطأ و رفض أن يقع…

انت كإنسان عندما تسمع عن وزير إختلس أموال الدولة او قاضي أخذ رشوة في قضية فيها صاحب حق، و بجرة قلم من القاضي يصير المظلوم ظالما بالادلة القاطعة، او برلماني أو مستشار يستغل مكانته وانت تسكت او على الاقل تدير وجهك قائلا (في صمت) اللهم هذا منكر …

و في الإتجاه الآخر تجد كلبا يقوم بواجبه إتجاه الوطن على أكمل وجه فلا يخون ولا يقبل رشاوى، ولا يغير محاضر، رغم أنه لا يأخذ مرتبا ….

حثما ستحزن على حالك وتتالم في صمت مقفع ..

عندما تجد كلبا أوفى و أشرف من بعض المسؤولين في بلدك ستحزن وتتلذذ الام حسراتك الداخلية …

عندما تجد الوحيد الذي يقوم بعمله على أحسن وجه هو كلب ستحزن …

كلب لم يخف من السلطة بقدر خوفه على الحق …

الكلاب وفية و تعرف معنى المسؤولية….

الى متى سناخذ العبرة من هذا الكلب و من امثاله الاوفياء…..

2017-04-21
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

هيئة التحرير
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE
error: حقوق المادة محفوظة ممنوع النقل