رياضة: “ريمونتادا” إيطالية مذهلة..روما يحقق المفاجأة ويقصي برشلونة من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم !!

آخر تحديث : الثلاثاء 10 أبريل 2018 - 11:53 مساءً
“ريمونتادا” إيطالية مذهلة..روما يحقق المفاجأة ويقصي برشلونة من الأبطال

لقن روما الإيطالي ضيفه برشلونة الإسباني درسا كرويا تاريخيا، حينما هزمه بثلاثة أهداف نظيفة ليسرق منه التأهل للدور نصف النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم بعدما عوض هزيمته ذهابا (4-1) في كامب نو.

وفي مباراة تاريخية بكل ما تحمل الكلمة من معنى، جمعتهما مساء اليوم الثلاثاء في إياب ربع نهائي المسابقة الأوروبية، وجرت على ملعب الأولمبيكو، ضرب روما العملاق الكتالوني على حين غرة، وشهدت المباراة أداء بطوليا لفريق روما الذي هاجم ضيفه منذ الدقيقة الأولى حتى الدقيقة الأخيرة، وقدم درسا تاريخيا لن ينسى أمام برشلونة ونجح في تسجيل ثلاثة أهداف على مدار الشوطين.

ثورة رومانية!

دخل لاعبو روما الشوط الأول مثل الغريق الذي لا يخشى البلل فهاجموا صوب مناطق برشلونة بلا هوادة بحثا عن تقليص الفارق معوينا على تشكيلته المكونة من الحارس اليسون ومانولاس وفازيو وجيسوس وفلورينزي ودي 

روسي وستروتمان وكولاروف وناينغولان ودجيكو وشيك.

من جانبه حاول برشلونة امتصاص هجوم روما صاحب الأرض، واعتمد فالفيردي على شتيغن في حراسة المرمى وسيميدو وأومتيتي وبيكيه وألبا في الوسط، وروبيرتو وبوسكيتس وانييستا وراكيتيتش إلى جانب ميسي وسواريز.

ستة دقائق كانت كافية لدجيكو من أجل الوصول لشباك شتيغن، حينما استغل الكرة أمام مرماه ليودعها في الشباك هدفا مبكرا، وهو الهدف الذي منح الرومانيين حيوية ونشاطا كبيرا من أجل القيام بغزوات جريئة صوب مناطق العملاق الكتالوني.

من جهته لعب برشلونة براحة كبيرة وشدد من قبضته الدفاعية، لدرجة أن ميسي عاد للمناطق الخلفية لتقديم الإسناد لزملائه، وظل روما ضاغطا ووجد في الكرات الهوائية فرصة لزعزعة استقرار البلاوغرانا.

ومضى الشوط الأول بثقل كبير على الضيوف وضغط واضح لروما، لكن دون أي تغيير في النتيجة، إذ بقي صاحب الأرض متقدما بهدف نظيف.

ولم يختلف الشوط الثاني عن سابقه، إذ لعب روما بصلابة وروح كبيرة من أجل تقليص فارق الذهاب، ونجح في مباغتة برشلونة من جديد، وعن طريق المشاغب دجيكو الذي سقط في منطقة الجزاء، بعد تدخل بيكيه، ليحتسب الحكم ركلة جزاء نفذها القائد دي روسي بنجاح هدفاً ثانياً في الدقيقة 58.

وبدلا من أن يبدي برشلونة ردة فعل بعد الهدف الثاني، في ظل اقتراب خطر الخروج، واصل روما الضغط بثقة لا حدود لها وسط غياب ميسي ورفاقه تماما عن المجريات، لكن الأول ظهر بأول تسديدة في الدقيقة 74 بتسديدة سيطر عليها الحارس بسهولة.

واصل روما بطولاته وسط ضياع برشلونة التام، لينجح روما بتسجيل هدف صاعق في شباك الضيوف بإمضاء كوستاس مانولاس في الدقيقة 82 وسط فرحة جنونية لأصحاب الأرض، لتشتعل الإثارة وتبلغ ذروتها في الدقائق الأخيرة التي شهدت ضغطا كتالونياً من دون جدوى، لينهي روما على ضيفه ويقصيه بثلاثية تاريخية!

2018-04-10
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

هيئة التحرير
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE
error: حقوق المادة محفوظة ممنوع النقل