كوريا الشمالية تطلق صاروخا بالستيا قبيل قمة أمريكية صينية مرتقبة

آخر تحديث : الأربعاء 5 أبريل 2017 - 11:45 صباحًا

النخبة متابعة:

بعد أيام فقط على تهديد كوريا الشمالية للأسرة الدولية، بالرد في حال تشديد العقوبات عليها، أطلقت بيونغ يانغ الأربعاء صاروخا بالستيا في بحر اليابان، قبيل قمة تجمع الرئيسين الأمريكي والصيني تعقد الخميس 6 نيسان/أبريل في فلوريدا.

أطلقت كوريا الشمالية الأربعاء صاروخا بالستيا في بحر اليابان عشية قمة صينية أمريكية مرتقبة، سيتم خلالها بحث التهديد الذي يشكله برنامج بيونغ يانغ النووي، فيما نفت الصين أن يكون هناك صلة بين التجربة الصاروخيةواجتماع الرئيسين الصيني شي جينبينغ والأمريكي دونالد ترامب المقبل.

من جانبها، أوضحت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية أن الصاروخ حلق نحو ستين كيلومترا، وقد أطلق بعد أيام فقط على تهديد بيونغ يانغ الأسرة الدولية بالرد في حال تشديد العقوبات عليها.

ونددت وزارة الخارجية الكورية الجنوبية بشدة بعملية الإطلاق وقالت إنها “تهدد السلام والاستقرار في العالم”.

كما أكد الجيش الأمريكي أن الأمر يتعلق بصاروخ بالستي متوسط المدى من طراز “كي أن 15″، وهو لا يشكل أي تهديد لأمريكا الشمالية. وأضاف، “القيادة الأمريكية في المحيط الهادئ مصممة تماما على التنسيق الوثيق مع حلفائنا اليابانيين وجمهورية كوريا لضمان الأمن”.

وفي بيان منفصل، قال وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون إن الولايات المتحدة “تحدثت بما فيه الكفاية عن كوريا الشمالية (…) لن ندلي بتعليق آخر”.

من جهته، اعتبر رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي أن إطلاق الصاروخ “استفزاز خطير… ينتهك بوضوح قرارات مجلس الأمن الدولي”. وأضاف “من الممكن أن يقوم (الشمال) باستفزازات أخرى”.

أما الصين، فقالت إنها لا ترى صلة بين التجربة الصاروخية الأخيرة لكوريا الشمالية واجتماع الرئيسين الصيني شي جينبينغ  والأمريكي دونالد ترامب المقبل.

وأدلت هوا تشون ينغ المتحدثة باسم الخارجية بهذه التصريحات ، بعد أن أطلقت كوريا الشمالية صاروخا بالستيا سقط في البحر قبالة ساحلها الشرقي قبل يوم من لقاء شي وترامب.

“على شفير الحرب”

وتسعى كوريا الشمالية لحيازة صواريخ عابرة للقارات يمكن تزويدها برؤوس نووية وتبلغ الأراضي الأمريكية. وقد نفذت حتى الآن خمس تجارب نووية، منها اثنتان في العام 2016.

وكانت بيونغ يانغ حذرت الاثنين بالرد، في حال قررت الأسرة الدولية تشديد العقوبات المفروضة عليها حول برنامجيها النووي والبالستي.

وجاء تهديد بيونغ يانغ غداة نشر صحيفة “فايننشال تايمز” تصريحات للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أعرب فيها عن استعداده لـ”حل” مشكلة كوريا الشمالية بمفرده بدون مساعدة الصين.

كما يأتي على خلفية بدء مناورات عسكرية الاثنين بين سيول وطوكيو وواشنطن، لمواجهة تهديد صواريخ بحر-أرض يمكن أن تطلقها غواصات كورية شمالية.

وفي هذا الصدد، قال متحدث باسم وزارة الخارجية الكورية الشمالية الثلاثاء إن هذه “الأفعال غير المسؤولة”، تدفع شبه الجزيرة التي تشهد توترا كبيرا إلى “شفير الحرب”، حسبما نقلت عنه وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية.

مصادر النخبة الموثوقة:   فرانس24/ أ ف ب/رويترز

2017-04-05 2017-04-05
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

هيئة التحرير
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE
error: حقوق المادة محفوظة ممنوع النقل