ليلة الحسم … العثماني يسلم لائحة حكومته إلى العاهل المغربي..(بعيون عربية)

آخر تحديث : السبت 1 أبريل 2017 - 6:46 مساءً

عربي21

اتفقت أحزاب الأغلبية الحكومية الجديدة على لائحة الوزراء بعد لقاء استمر حتى الساعات الأولى من صباح السبت، وسط توقعات بأن يسلم رئيس الحكومة المكلف سعد الدين العثماني لائحة الوزراء إلى الملك في الساعات القادمة.

ويسود حديث في المغرب عن أن الحكومة الجديدة ستضم وزراء أقل من حكومة عبد الإله بن كيران، كما أنها ستعرف دمج عدد من القطاعات الوزارية فيما بينها، وستعرف ازديادا في عدد “كتاب الدولة”.

تسليم اللائحة للملك

وعلمت “عربي21” من مصادر متطابقة أن “سعد الدين العثماني رئيس الحكومة المكلف قد يسلم السبت إلى العاهل المغربي لائحة وزراء حكومته، بعدما حسم ليل الجمعة في اللائحة النهائية للوزراء والقطاعات الحكومية الخاصة بكل حزب من الأحزاب الستة المشكلة للأغلبية”.

وتابعت المصادر التي طلبت عدم الكشف عن هويتها، بأن حكومة سعد الدين العثماني “لم يعد يفصلنا عنها سوى ساعات، حيث ينتظر أن يسلم رئيس الحكومة لائحة أسماء الوزراء إلى الملك اليوم السبت”.

وأضافت مصادر “عربي21” أنه “بعد تسليم اللائحة إلى الملك تكون المرحلة الأصعب في تشكيل الحكومة المغربية قد انتهت، فالمتوقع في أسوأ الحالات أن يكون هناك اعتراض على بعض الأسماء فقط، ما يعني أن ميلاد حكومة العثماني قد اقترب”.

وزادت المصادر، إن “الملك حين كلف العثماني بتشكيل الحكومة، حثه على الإسراع في ذلك، وذهب كثيرون أنها مهلة تدوم 15 يوما، وهذا يعني أن إعلان حكومة العثماني أصبح مسألة ساعات”.

ورفضت مصادر الصحيفة تقدير الفترة الزمنية التي تفصل المغاربة عن حكومة العثماني، قائلة: “هذه المسألة بين العاهل المغربي وببين رئيس الحكومة، حيث إن الملك تعهد في خطاب دكار (السنغال) أن يقف بنفسه على الوزراء، وهذا يعني أن رأيه وموافقته سيكونان حاسمين في هذا الباب”.

وكان موقع “العمق المغربي” قد أعلن أن “رئيس الحكومة المكلف سعد الدين العثماني سيرفع تقريرا عن حكومته إلى الملك اليوم السبت”.

جمعة الحسم

وعلمت “عربي21” أن رئيس الحكومة المكلف سعد الدين العثماني عقد الجمعة اجتماعا مطولا مع زعماء الأحزاب السياسية المشاركة في الحكومة، من أجل التوصل إلى اتفاق شامل حول الحقائب الوزارية.

وتابعت مصادر “عربي21” بأن “اللقاء الذي عقده رئيس الحكومة امتد من مساء الجمعة إلى الساعات الأولى من صباح السبت، ضم زعماء الأحزاب السياسية الستة المشكلة للأغلبية الحكومية الجديدة”.

من جهته، نقل موقع “العمق المغربي”، أجواء ليلة حسم التشكيلة النهائية لحكومة سعد العثماني، مسجلا أن اللقاء جمع “رئيس الحكومة المكلف سعد الدين العثماني وزعماء الأحرار والاتحاد الاشتراكي والحركة الشعبية والاتحاد الدستوري من أجل مناقشة التفاصيل النهائية بشأن توزيع الحقائب الوزارية”.

وأوضح “العمق” نقلا عن مصادره، أن “غياب بنعبد الله زعيم حزب التقدم والاشتراكية عن هذا الاجتماع مرده إلى اتفاق يقضي بحفاظ الحزب على وزارتي السكنى والتعمير والصحة، في انتظار ما ستؤول إليه المفاوضات مع باقي الأحزاب، حيث يرجح أن تمنح لبنعبد الله حقيبة وزارية أخرى”.

وزاد “العمق” أن “الاتحاد الاشتراكي، يطالب بالحصول على وزارة التربية الوطنية والتعليم العالي، فيما ينتظر أن يحصل حزب العدالة والتنمية على كاتب دولة في هذه الوزارة”.

وأبرز أنه “يمكن الرجوع إلى استحداث المنصب السابق الذي كانت ترأسه الاتحادية لطيفة العابدة وهو منصب كاتب الدولة في التعليم المدرسي”.

وبحسب “العمق”، يطالب حزب العدالة والتنمية بـ11 وزارة “تعكس وزنه السياسي في الحكومة باعتبار أن مقاعده في الحكومة أكبر من جميع الأحزاب الخمسة المشاركة معه فيها، مشيرة إلى أن الخلاف الحاد في المفاوضات يكمن في وزارة الاقتصاد والمالية، التي آلت إلى حزب التجمع الوطني للأحرار”.

27 وزيرا و7 كتاب دولة

من جهتها قالت يومية “أخبار اليوم” الورقية، إن حكومة العثماني ستضم ما بين 25 و27 وزيرا، وما بين 5 و7 كتاب للدولة، وتعتمد على تجميع العديد من القطاعات الوزارية.

وأضافت “أخبار اليوم” في عدد السبت، أنه تم ضم عدد من الوزارات إلى بعضها، فأصبحت “وزارة العدل تضم حقوق الإنسان، ما يعني دخول مندوبية حقوق الإنسان تحت وصايتها، ووزارة التجهيز والنقل التي تحولت إلى وزارة التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء”.

وأفادت بأن وزارة “الطاقة والمعادن أضيف إليها اسم التنمية المستدامة، فيما تم ضم وزارة الاتصال إلى الثقافة والتربية الوطنية التي تضم التعليم العالي والبحث العلمي”.

وينتظر أن ينهي تشكيل الحكومة المغربية بواسطة سعد الدين العثماني أزمة سياسية امتدت ستة أشهر، انطلقت يوم 8 تشرين الأول/ أكتوبر، يوم قررت الأحزاب التي خسرت الانتخابات عرقلة مهمة ابن كيران زعيم حزب العدالة والتنمية.

وقام الملك في 17 آذار/ مارس بتكليف شخص سعد الدين العثماني رئيسا للحكومة خلفا لرئيس الحكومة عبد الإله بن كيران.

وأعلن سعد الدين العثماني في 25 آذار/ مارس 2017 ميلاد أغلبيته الحكومية التي ضمت ستة أحزاب.

2017-04-01
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

هيئة التحرير
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE
error: حقوق المادة محفوظة ممنوع النقل