ما هي الدلالات الحقيقية وراء تقليص عدد الحقائب الوزارية في حكومة العثماني؟

آخر تحديث : الإثنين 27 مارس 2017 - 1:31 مساءً

لعل توجه رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، إلى تشكيل حكومة مقلصة، مقارنة مع حكومة بنكيران له عدة دلالات سياسية اكثر ما هي واقعية.

ولقد  كشفت لنا مصادر من حزب العثماني، أن عدد أعضاء الحكومة سيكون حوالي 30 وزيراً، بدل 39 الذي كان في عهد الحكومة السابقة، لكن حسب مصادر متفرقة ستتم مراعاة إكراهات بعض الأحزاب التي ترغب في حقائب أكثر” (اما التفكير في المنطق غير وارد).

وبخصوص توزيع الحقائب الوزارية، ذكرت لنا المصادر ذاتها، أنه إلى حدود صباح اليوم الاثنين 27 مارس 2017  لم يتم الشروع في مشاورات توزيعها على المستوى رئيس الحكومة المعين، في نفس الوقت تم الشروع في مشاورات مبدئية لهيكلة الحكومة، والتي سيتم خلالها دمج بعض القطاعات، مثل الإسكان والتعمير.

وبدأت الأحزاب السياسية الستة، في إعداد قائمة مرشحيها للاستوزار،  فمن العدالة والتنمية من المرجح ان يشارك الرميد، ويتيم، وجامع المعتصم، والرباح، اعتماداً على احتلالهم المراتب الأولى في لائحة الاستوزار التي اختارتها اللجنة المكلفة في الحزب و السماح لهم باتمام  تنفيذ برامجهم .

اما الاتحاد الاشتراكي سيدفع ادريس لشكر كلا من عبد الكريم بنعتيق، ويونس مجاهد لتولي مناصب حكومية، فيما يفضّل العثماني أسماء أخرى لم تتورط في مهاجمة و مواجهة “البيجيدي” والعداء الايديولوجي معه تفاديا لما قد يكون سببا و حجة ضده في ضمه لهذا الحزب الغير مرغوب فيه خصوصا في شخص لشكر.

وبالنسبة لحزب التقدم والاشتراكية، يحتمل أن يحمل نبيل بن عبد الله حقيبة وزارية في حكومة العثماني، رفقة الحسين الوردي الذي يعد من بين احسن الوزراء اشتخالا و اصلاحا لقطاع الصحة الذي نخرته اهمالات الوزراء السابقون.

أما داخل حزب “الأحرار”، فإن أربعة أسماء على الأقل ستكون في الحكومة وهي محمد بوسعيد، وعزيز أخنوش، ورشيد الطالبي العلمي، ومولاي حفيظ العلمي.

قيادي من حزب الأحرار، أكد أن اجتماعاً للمكتب السياسي سيعقد اليوم الاثنين27 مارس 2017 للحسم في عدد من القضايا اهما و هلى الخصوص الاستوزار، لكن مصدرا آخر أكد أن عزيز أخنوش، هو الذي سيتولى اختيار وزراء “الأحرار”، والاتحاد الدستوري معاً و لما لا و الرجل طالت يداه و يرى نفسه قادرا على اختيار وزراء دولة كالمملكة المغربية الشريفة كما يختار السمك من احد بواخر اسطوله البحري.

2017-03-27
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

هيئة التحرير
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE
error: Alert: CoAlert:موضوع محمي لا يمكن نسخه شكرا لتفهمكم !!ntent is protected !!