وجهت الحكومة المغربية، بعد اجتماع لافت مع معظم الأحزاب السياسية بالبلاد، في مدينة العيون بإقليم الصحراء المغربي المتنازع عليها، رسالة تحذير إلى جبهة “البوليساريو” من دخول المنطقة العازلة، مؤكدة الاستعداد لكافة الاحتمالات.