طلب مصر إبقاء عقوبات مجلس الأمن على السودان يجدد الخلاف بين البلدين

آخر تحديث : السبت 15 أبريل 2017 - 7:44 مساءً

النخبة متابعة:  القاهرة

 القاهرة: نتخذ مواقفنا بالشكل الذي “يحافظ على مصالح الشعب السوداني”

يتجدد الخلاف مرة أخرى بين الخرطوم والقاهرة، أمس الجمعة، إثر طلب السودان تفسيرا من مصر حول مطالبتها بالإبقاء على العقوبات الخاصة بدارفور في مجلس الأمن، ما استدعى رداً من الخارجية المصرية. وذكرت الخارجية المصرية في بيان إنها “تتخذ مواقفها بشأن السودان في مجلس الأمن بالشكل الذي يحافظ على مصالح الشعب السوداني”. وقال المتحدث باسم الخارجية، المستشار أحمد أبو زيد، إن الجانب السوداني استفسر من خلال القنوات الدبلوماسية، عن صحة ما نما إلى علمه في هذا الشأن، وإن السفارة المصرية في الخرطوم “أوضحت للأخوة السودانيين، بما لا يدع مجالا للشك، أن مصر اتساقا مع نهجها الدائم، تتبنى المواقف الداعمة لمصلحة الشعب السوداني، سواء خلال مداولات مجلس الأمن، أو لجان العقوبات المعنية التابعة له”. وكان السودان طلب تفسيرا رسميا من مصر، بشأن دعوة مندوب الأخيرة للإبقاء على العقوبات المفروضة على الخرطوم بموجب قرار مجلس الأمن رقم 1591. وانتقد وزير الخارجية السوداني، إبراهيم غندور، في تصريحات صحافية، الموقف المصري، واعتبره موقفا شاذا وغريبا. وتأتي أزمة اتهامات السودان لمصر بالموافقة على تجديد العقوبات الخاصة بدارفور، لتصب الزيت على نار الخلافات المشتعلة بين البلدين حول منطقة حلايب وشلاتين، وتزيد من وتيرة التصعيد الإعلامي من المسؤولين السودانيين ضد القاهرة. وكان وزير الدفاع السوداني الفريق أول عوض بن عوف، اتهم الجيش المصري بممارسة مضايقات واستفزازات لنظيره السوداني في منطقة حلايب. وأثار نقل صلاة الجمعة أمس من حلايب وشلاتين على الهواء مباشرة من خلال بعض القنوات المصرية ردود أفعال واسعة في السودان. ومن المفترض أن يتوجه وزير الخارجية المصري سامح شكري، الخميس المقبل، لزيارة السودان، وترؤس وفد مصر في اجتماعات اللجنة الوزارية المشتركة بين البلدين، وذلك لبحث عدد من القضايا المشتركة وإزالة «سوء الفهم» الحاصل بين الطرفين منذ شهور.

2017-04-15 2017-04-15
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

هيئة التحرير
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE
error: Alert: CoAlert:موضوع محمي لا يمكن نسخه شكرا لتفهمكم !!ntent is protected !!
error: حقوق المادة محفوظة ممنوع النقل